الرئيسية أخبار عالمية بريطانيا تطالب بمقترحات أميركية لسلام الشرق الأوسط

بريطانيا تطالب بمقترحات أميركية لسلام الشرق الأوسط

كتب : اَخر تحديث :20 ديسمبر 2017

حثت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الثلاثاء على طرح مقترحات جديدة لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.

وقال متحدث باسم ماي إنها وترمب ناقشا مواقفهما المختلفة بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، “واتفقا على أهمية أن تطرح الولايات المتحدة مقترحات جديدة للسلام، وأن يدعم المجتمع الدولي هذه الجهود”.

جاء ذلك بعد يوم من استخدام واشنطن حق النقض لإجهاض مشروع قرار بمجلس الأمن يطالب بإلغاء اعتراف ترمب بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل. وكانت مصر قدمت مشروع القرار أمس الاثنين وأيده جميع الأعضاء الدائمين وغيرهم بمجلس الأمن، قبل أن يبطله الفيتو الأميركي.

وجدد المندوب البريطاني ماثيو رايكروفت رفض بلاده قرار الرئيس الأميركي، وشدد على أن القدس الشرقية جزء من فلسطين المحتلة، وأضاف أن الأحداث الأخيرة تؤكد ضرورة احترام الوضع القائم في القدس.

وتعهد المندوب البريطاني بأن بلاده لن تنقل سفارتها لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، وذكّر بأن أي قرار بشأن المدينة المقدسة يخالف القوانين الدولية سيظل ملغيا وباطلا.

وعبر عن قناعة بريطانيا بأن للقدس مكانة للديانات الثلاث: الإسلام والمسيحية واليهودية، مشددا على أهمية دور الأردن في هذا الإطار؛ كونه “حامي الأراضي المقدسة”.

أما المندوب الفرنسي فرانسوا ديلاتير فقد عبر عن أسفه لإجهاض القرار، قائلا إنه كان يتوقع ذلك، وشدد على أن باريس لا تعترف بضم إسرائيل للقدس المحتلة. وصدرت مثل هذه المواقف عن ممثلي روسيا وإثيوبيا والأوروغواي والسنغال.

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أصدر في السادس من ديسمبر/كانون الأول الجاري قرارا يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مما أثار اعتراض المجتمع الدولي وأشعل احتجاجات غاضبة في مختلف دول العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *