الرئيسية حوادث وقضايا جرعة زائدة قتلته.. وأصدقاؤه أحرقوا جثته لإخفاء الجريمة

جرعة زائدة قتلته.. وأصدقاؤه أحرقوا جثته لإخفاء الجريمة

كتب : اَخر تحديث :20 ديسمبر 2017

تمكنت فرق من التحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي من كشف غموض العثور على جثة شاب مواطن متفحمة في سيارة والدته وتبين أنه توفي بسبب جرعة زائدة من المخدرات.

وألقت القبض على أربعة شباب مواطنين تورطوا في وفاته وترك جثته في المركبة لخمسة أيام ومن ثم قاموا بحرقها والمركبة وتم وإحالة ملف القضية إلى النيابة العامة.

وتفصيلاً صرح مصدر أمنى بأنه ورد بلاغ بتاريخ 14 ديسمبر الجاري إلى غرفة العمليات في شرطة دبي حوالي الساعة 2:30 بعد الظهر بحريق اندلع في مركبة متوقفة في منطقة أبوهيل بالقرب من حديقة السيدات.

وتوجهت فرق الإطفاء وفريق من التحريات إلى موقع البلاغ، وعثر في السيارة على جثة متفحمة وتم استدعاء الطبيب الشرعي، وتبين أن مركبة من نوع لكزس تحمل أرقام دبي تعود ملكيتها لسيدة مواطنة.

طالب

وأشار المصدر إلى أنه تم تحديد هوية صاحب الجثة وتبين أنه طالب مواطن الجنسية يبلغ من العمر 19 عاماً، وكشفت نتيجة الطب الشرعي أن الضحية توفي قبل 5 أيام من حرق المركبة، وبناء عليه تم تشكيل فريق بحث وتحري، كما تم ابلاغ أفراد عائلة المتوفى وتبين بأنه سجن سابقاً بسبب تعاطي المخدرات.

وتم العفو عنه بمناسبة اليوم الوطني الـ46 للدولة ثم غادر منزله بعد يوم من العفو متوجهاً نحو أحد أصدقائه لقضاء اليوم معه وأنه وعد أسرته بعدم العودة إلى المخدرات مرة أخرى، وأنه سينصح أصدقاءه بذلك.

وأشار المصدر إلى أن الضحية أخذ مركبة والدته من نوع لكزس وذهب لرؤية صديقه، وتقابلا مع الثلاثة الآخرين في منطقة القوز، وهناك قام أحدهم بحقنه بحقنة هيروين إلا أنه غاب عن الوعي وبدأت حالته تزداد سوءاً، وتوقف عن التنفس وقام أحدهم بالذهاب إلى سوبر ماركت قريب واشترى مسحوقاً وخلطه بالماء لإفاقته إلا أنه ظل غائباً عن الوعي.

ونوه المصدر بأن أحد المشتبه بهم اقترح على الآخرين أخذه إلى المستشفى، لكنهم خافوا من الاستجواب، وبعد ذلك قاد أحدهم سيارة الضحية إلى منطقة رملية قريبة من منزله، وغادروا المكان وكان على قيد الحياة وبعد يومين عاد أحدهم إلى مكان الحادث وعثر عليه ميتاً في المقعد الخلفي.

وأبلغ الثلاثة الآخرين وناقشوا ما يجب عمله مع الجثة، وقرروا إضرام النار في السيارة، لإخفاء سبب الوفاة.

سجلات

ولفت المصدر إلى أنهم قاموا في نفس يوم الواقعة بشراء البنزين من محطة وقود في الحمرية، وأشعلوا النار في السيارة وهربوا من مكان الحادث على الفور، مستقلين سيارة أجرة من هور العنز إلى منطقة نايف.

وعلي الفور تم استدعاؤهم واعترفوا بتفاصيل الحادث وتبين أن لديهم سجلات جنائية سابقة وأحيلوا إلى النيابة العامة في دبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *